باسم كلّ المتدخلين في المؤسسة، أرحّب بكم في مصّحة الأريج ميدون جربة، المؤسسة الصّحية في الطّب والجراحة الواقعة في جزيرة جربة بالبلاد التونسية.

لقد تعهّدت منذ تصميمها بأن تكون مرجعا وطنيا فيما يتعلّق بخدماتها العلاجيّة الجيّدة المعتمدة على أحدث التقنيات المتجددة.

و لبلوغ ذلك، ركزنا منصّة طبية تقنية حديثة تستجيب لمستلزمات الجودة والتألق.

إنّ الدّافع الأساسي من إحداث هذه المؤسسة طبقا للضوابط المؤكدة من قِبل هيئات التصديق و الاعتماد، هو ضمان العلاجات المناسبة في محيط مريح مع ضمان مستوى عالي من الجودة و الأمن للمرضى و ظروف عمل ملائمة لكل المتدخلين.

النّجاعة في علاجكم شغلنا الشّاغل.

الدكتور عبد الرؤوف بالسرور

المدير العام للمصحّة

إلتزامات المصحة

تتعهد مصحة أريج بجربة ميدون بتقديم خدمات طبية وجراحية عالية الجودة وفق المعايير المعمول بها دوليا.

ضمان الجودة

استقبال جيد

تجديد

خدمات على مدار الساعة

احترام المريض

سياسة الجودة

تم العمل على سياسة الجودة منذ تصميم مصحة أريج، مما مكننا من بناء توجه شامل بمشاركة جميع العاملين بالمصحة.

هذا التوجه أصبح مترسخاً في الأذهان موجها كل جهودنا وطاقتنا من أجل إرضاء مرضانا وضمان خدمات صحية مثلى وآمنة.

لبلوغ هاته الأهداف، تعهدت مصحة أريج في إجراء الإعتمادات اللازمة: نشير إلى أن جميع المسالك المرسومة للعاملينٍ والادوات تم تصميمها لتوفير حركة سير آمنة وسلسة.

من جهة أخرى، حرصنا في مصة أريج على معالجة الهواء حسب المعايير العالمية. أما النفايات فيتم التصرف فيها وتتبعها حسب توصيات المنظمة العالمية للصحة.

التعقيم الطبي و النظافة داخل المصحة من أهم أولوياتنا مما يمكن من التحكم و التصدي للعدوى الجرثومية ويفضي إلى نظافة الأرضيات والمعدات.

سياسة الموارد البشرية

في سعيها الدائم لتحسين خدماتها المقدمة للمرضى ومرافقيهم، تقدم المصحة لفريقها الطبي وشبه الطبي وبقية العاملين بها من إطار إداري وعملة ظروف عمل مواتية مبنية على الحوار والثقة المتبادلة.

يتم إختيار فريق المصحة ليس فقط للمهارات العلمية والتقنية التي يتسم بها، ولكن أيضًا للقيم الإنسانية التي تشكل جزءًا من الحوار الاجتماعي التشاركي. نحن بحاجة للتأكد من أن الدوافع والمهارات والسلوكيات تحترم قيمنا.

تركز سياسة الموارد البشرية لدينا على رضا ورفاهية فريقنا من أجل ضمان أفضل رعاية في ظل أفضل الظروف لمرضانا وهي مبنية على القيم الأخلاقية مثل:

ومن هنا نشأ نظام للحوار والتواصل ، ودورات تدريبية مستمرة لتنمية مهارات العاملين بالمصحة.

أسلوب بناء المصحة

من أجل رفاهيتك ، فقد تم تصميم المبنى جيدًا. إنه في حالة ذهنية من الانفتاح وحسن الضيافة تم تصميم الهيكل الذكي والمريح للعيادة لتعزيز التبادلات وتحسين إدارة التدفقات (المرضى والموظفون والزوار) ومساحات العيادة. السريرية. يمنح الضوء الطبيعي والمساحات الخضراء (في غرفة الانتظار وقاعة الاستقبال) المرضى والزائرين شعورًا بالهدوء والصفاء والرفاهية.